زراعة الأرز (1)

اذهب الى الأسفل

زراعة الأرز (1)

مُساهمة  ايمن في السبت سبتمبر 06, 2008 12:20 pm

زراعة الأرز / حبوب الأرز

تقاوي السرس ( قشر الحبوب ) وينتج عن عملية ضرب الحبوب .

الحريق
مادة تعبئة
الرجيع ( ينتج عن عملية التبييض )

استخراج الزيوت لصناعة الصابون
غذاء للحيوانات
الأرز المكسور .
تغذية الدواجن - دقي الأرز
الأرز الأبيض
غذاء للانسان - الخمور -النشا

التخزين

يخزن الأرز بعد تجفيفه في مخازن جيدة التهوية مرصوفة الأرض وألا ينبغي وضع طبقة من التبن الجاف أسفل الأرز ، ويوضع الأرز في شكل مراود بارتفاع 100 سم ، مع تجنب ملامسة الحبوب للجدران . وقد يعبأ الأرز الشعير بعد تجفيفه في زكائب أو أجولة توضع فوق بعضها في طبقات يصل عددها إلى ثماني طبقات وفي صفوف متباعدة لضمان جودة التهوية مع وضع الأجولة والزكائب فوق عروق خشبية تجنبا لملامستها للأرض . ترص العبوات تحت الجمالونات أو في العراء مع مراعاة تغطيتها في هذه الحالة بمشمع للوقاية من المطر والحماية من الظروف الجوية السيئة وللحماية من الطيور والقارضات وغيرها .

الحصاد

يضم الأرز بعد تطاير الندى بمناجل حادة فوق سطح الأرض بمقدار 10 – 20 سم وإلى بل الظهر حيث يمنع الضم خوفا من انتشار الحبوب وتربط النباتات في حزم قطر كل منها 25 – 35 سم مع استبعاد الحشائش ثم تجميع كل خمس حزم سويا في كومة مع ملاحظة اتجاه الداليات إلى أعلى وتترك النباتات لتجف لفترة تمتد 5 – 7 أيام ، ثم تدرس النباتات بماكينات الدراس أو ماكينة الدراس اليابانية التي تدار بالرجل ، وعند استخدام النوارج في الدراس ينبغي مراعاة نظافة وجفاف أرضية الجرن مع تجنب استعمال الجرارات الثيلة واستعمال النوارج ذات العجل الكاوتشوك . ينظف الأرز بعد الدراس بماكينات الغربية أو بالغرابيل اليدوية ثم يجفف الأرز بوضعه في مراود بمكان جاف ظليل جيد التهوية لارتفاع مناسب. ثم يعبأ الأرز النظيف الجاف في زكائب ثم ترص الزكائب في رصات بارتفاع خمس زكائب على هيئة صفوف بينها مسافات للتهوية على أن يكون المخزن نظيف جاف جيد التهوية مع توافر الأرضية المرصوفة بالأسفلت وألا تفرش بالقش مع وضع الزكائب بعيدا عن سطح الأرض بوضعها على كتل خشبية لحين التصرف فيها .

علامات النضج

ينضج الأرز بعد 150 – 160 يوما في الزراعة الصيفي وبعد 90 – 120 يوما في الزراعة النيلي ويمكن أن يسترشد المزارع بالعلامات التالية للحكم على نضج المحصول وحينئذ يلزم البدء في الحصاد .

اصفرار الأوراق
انحناء الداليات واصفرار الحبوب عند قواعدها ويكون ذلك بعد 135 – 145 يوما في الصنف نهضة وبعد 145 –155 يوما في الصنف جيزة 159 .
تصلب الحبوب

تربيط الأرض

يعد ميل الأصناف الطويلة للرقاد أحد المشاكل التي تواجه انتاج الأرز الأمر الذي ينتج عنه ضرر بالغ ، ويمكن التغلب على هذه المشكلة بزراعة الأصناف الصيرة ، ويلجأ الزارع عند رقاد النباتات إلى ربط كل مجموعة أسفل الداليات الأمر الذي ينشأ عنه عدم ملامسة الداليا للمياه وبالتالي تتجنب التلف .

تدويس الأرض

يقوم الزراع أثناء تنقيتهم للحشائش بمحصول الأرز إلى دوس الأرض ويدي ذلك إلى تقطيع الريم وزيادة مسام الأرض وحركة الماء حول النباتات مما ينشأ عنه تجديد الهواء حول الجذور

الرى

الأرز ليس من النباتات المائية ويتركز نحو 90 % من مجموعه الجذري في 25 سم السطحية من التربية ، لذلك يجب توافر الماء باستمرار أثناء نموه ويتبع في ري الأرز تحت نظام المناوبات 4 أيام عمالة ومثلها بطالة بحيث يروى كل دور من دورات الري وينظم الأرز قبل حصاده بنحو شهر .

التسميد

يسمد الأرز بالأسمدة النيتروجينية بمعدل 40 – 50 كجم / فدان وذلك على دفعتين ، الأولى بعد أسبوعين من الشتل والثانية بعدها بشهر ، وفي الزراعة البدار يضاف السماد النيتروجيني على دفعتين الأولى بعد شهر من الزراعة والثانية بعد شهر من الأولى ، وتقل كمية الأسمدة النيتروجينية في الزراعة النيلية عن الصيفية ، وقد تستجيب نباتات الأرز للتسميد الفوسفاتي في الأراضي حديثة الإصلاح ، وحينئذ يضاف نحو 100 – 200 كجم سوبر فوسفات الكالسيوم / فدان أثناء تجهيز الأرض للزراعة أو بعد 15 يوما من الشتل .

كمية التقاوى

تتوقف كمية التقاوي على الكثير من العوامل وأهمها الصنف وحجم الحبوب وميعاد الزراعة وخصوبة الأرض وطرية الزراعة ومدى انتشار الحشائش ، وغيرها من العوامل ، وعموما يحتاج الفدان من الأرز لمقدار من التقاوي يتراوح بين 25 – 30 كجم في طرية الزراعة الشتل ، وترتفع لمقدار يتراوح بين 50 – 60 كجم في طرية الزراعة البدار .

الدورة

تتعدد الدورات التي يدخل فيها محصول الأرز في مصر

الدورة بأراضي الاستصلاح
قد يضطر المزارع أحيانا لزراعة الأرض بالأرز سنتين متتابعتين وذلك في حالة عدم نجاح محصول آخر بالأرض ، وتسمى الدورة حينئذ بدورة الأرز الأحادية ، ويؤخذ على هذه الدورة انتشار الحشائش كثيرا في العام الثاني الأمر الذي يقتضي الاعتناء بمقاومة الحشائش .

الدورة بالأراضي الجديدة يزرع الأرز في الأراضي الجيدة في دورة أرز ثلاثية عادة ، وقد يدخل الأرز في دورات القطن الثلاثية ، ويسبق الأرز في الدورة عادة الحاصلات الشتوية مثل البرسيم والفول والشعير والقمح والكتان .
ويتفوق محصول الأرز عقب البقول عنه قبل الحبوب والكتان ، ويعقب الأرز في الدورة محاصيل بقولية شتوية .
avatar
ايمن
Admin

عدد المساهمات : 391
تاريخ التسجيل : 20/08/2008
العمر : 48

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://biogaz.ahlamontada.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى